سينما
مشاهير
موسيقى
تلفزيون

"روتانا" تمنع مشاهد العري والقبلات في الكليبات

أعلنت شركة روتانا الفنية عن اعتمادها سياسة جديدة في قنواتها بمنع مشاهد العري والقبلات في الكليبات سواء التي تنتجها شركتها أو التي تعرضها على قنواتها.
وذكر موقع "سينار" الإماراتي إنه تمّ بالفعل إيقاف عدد كبير من الكليبات كما حدث مع فيديو كليب "أسعد واحدة" للمطربة اللبنانية إليسا، حيث قابل المسؤولون بالشركة مخرج الكليب سليم الترك للاتفاق معه على عمل مونتاج للكليب وقطع بعض المشاهد الجريئة والمثيرة.
ورفض المخرج هذا الاقتراح، فما كان من إدارة قنوات "روتانا" إلا أن منعت عرض الكليب بعد عرضه شهراً كاملاً على شاشتها متحججة بوجود عطل تقني في الكليب.
ومن جهتها, هاجمت إليسا روتانا بشدة لمنعها عرض كليبها بحجة الخطأ التقني، وأبدت غضبها من منع عرض الكليب لاحتوائه على مشاهد مثيرة، وبعد أن أثار منع عرض الكليب الكثير من الجدل في الوسط الفني والصحف العربية، عادت قناة روتانا وعرضت الكليب من جديد، حرصاً منها على عدم وقوع خلاف بينها وبين فنانة الشركة المدللة إليسا.

ويتردد أن شركة "روتانا" اتخذت هذه السياسة الجديدة بسبب تأسيس الأمير الوليد بن طلال جمعية خيرية أطلقت حملة كبيرة لمحاربة العرى والإقلاع عن شرب الكحوليات، ما جعله يضطر لمنع الجرأة والمشاهد العارية في كليبات مطربات شركاته حتى لا يكون هناك تناقض بين تأسيسه لجمعية خيرية تحارب العرى وبين عرض قنواته لكليبات جريئة وعارية لمطربي شركته.