اخبار مصر
الشرق الاوسط
أخبار العالم

زوجة رئيس كوريا الشمالية حامل بديكتاتور جديد

ينتظر العالم ديكتاتوراً جديداً سيطل برأسه قريباً في كوريا الشمالية التي تبين أن زوجة رئيسها كيم جونج أون حامل، وستنجب طفلاً خلال الشهور القليلة المقبلة.
ولم تعلن السلطات الرسمية في كوريا الشمالية أي تفاصيل عن حمل زوجة الرئيس، وإنما ظهرت مع زوجها على شاشة التلفزيون الرسمي لبيونج يانج خلال فعالية لإحياء الذكرى السنوية الأولى على وفاة الرئيس السابق كيم جونج ال، وهو ما كشف أمر حملها لوسائل الإعلام الغربية.
وقالت صحيفة بريطانية إن الصورة التي ظهرت بها زوجة الرئيس الكوري الشمالي تدل على أنها "في مرحلة متقدمة من الحمل"، إلا أن بيونج يانج لم تعلن رسمياً إن كانت زوجة الرئيس حامل بطفل أم لا.
وكانت راي سول زوجة الرئيس الكوري الشمالي قد غابت لأكثر من شهرين عن وسائل الإعلام وأية فعاليات أو احتفالات رسمية، ما أشاع تكهنات بأنها قد تكون "ارتكبت سلوكاً غير لائق" أدى إلى تنحيتها عن الظهور، أو أنها كانت حاملاً، ليتبين من الظهور الأخير أنها في مرحلة متقدمة من الحمل. وبعد غيابها لشهرين متتالين ظهرت سول في سبتمبر الماضي مع الرئيس خلال مباراة لكرة القدم.
وتقول وسائل الإعلام الغربية إن الرئيس الكوري الشمالي أعلنت وفاته بعد يومين من حدوثها العام الماضي، في دولة لا تتمتع فيها وسائل الإعلام بأية حرية، كما لا يتميز النظام بالشفافية.