اخبار مصر
الشرق الاوسط
أخبار العالم

المرأه تتساوى مع الرجل و تدير و تعمل فى محطة للوقود بلبنان

ظلت المرأة تعيش في ظل الرجل وتحت رحمته وفي هوامش المجتمع لفترة ليست بقليلة، وما إن تحررت حتى بدأت بشن حملات المساواة بالرجل، والمطالبة بتحسين أوضاعها الاجتماعية، ولأن المساواة أمل وطموح وغاية كل امرأة، بادرت النسوة اللبنانيات بفك قيود الظلم الذي أوقعه المجتمع الذكوري، وتسارعن بالعمل في محطة وقود أغلب العاملين بها من الجنس الناعم.

فقد عملت 12 امرأة بعضهن محجبات في محطة وقود في صيدا في جنوب لبنان، وبدورها أشارت إحدى مديرات محطة الوقود "سمر دقدوق" أن "محطة كوين" تقدم نفس أنواع الخدمات للسيارات التي تقدمها محطات الوقود الأخرى علاوة على مستوى راق من التعامل مع الزبائن وأضافت نأمل أن تساهم المبادرة في تحسين وضع المرأة في المجتمع اللبناني.

وبينت "دقدوق" أن رغم النجاح الكبير الذي تحققه محطة "كوين للوقود" فلا توجد خطط في الوقت الحالي لفتح محطات أخرى تقتصر على النساء.