سينما
مشاهير
موسيقى
تلفزيون

مسابقة ملكة جمال لبنان تنتهي بنتيجة نادرة

فازت رينا شيباني بلقب ملكة جمال لبنان لعام ٢٠١٢، في حفل جرى ليلة السبت برعاية وزارة السياحة على مسرح «بلاتيا» في مدينة جونية (٢٠ كيلومترا شمال بيروت)، في حين حلَّت شقيقتها التوأم رومي وصيفة أولى، بعد أن احتارت لجنة الحكام بين الشقيقتين، وهذه أول مرة ربما في العالم كله تنتهي مسابقة ملكة جمال بهذه النتيجة النادرة.

وحلت كريستيل لطفي وصيفة ثانية وإلسا ماريا استيفان ثالثة، وجوان سمعان وصيفة رابعة.

وحدث أثناء التنافس أنّ والد إحدى المتباريات، وهي ماريان بشارة، اقتحم الكواليس خلال الاحتفال وسحب ابنته بيدها للمغادرة بعدما رأى العلامات المتدنية التي حصلت عليها من لجنة التحكيم، بعد تداول معلومات بأن ابنته سوف تتوّج ملكة جمال لبنان. واعتلت ١٦ مرشحة المسرح للمنافسة على اللقب أمام لجنة تحكيم متخصّصة مؤلّفة من ٩ أعضاء، في سهرة جماليّة أحياها المطرب وائل كافوري.