سينما
مشاهير
موسيقى
تلفزيون

ميريل ستريب تفوز بجائزة «مركز كينيدي»

سلمت الأميركية ميريل ستريب، الممثلة الحائزة أكبر عدد من الجوائز في العالم، بحضور الرئيس الأميركي جائزة مركز كينيدي خلال حفل أقيم الأحد في البيت الأبيض في واشنطن، قبل ثلاثة أشهر من توزيع جوائز الأوسكار. وأمام حشد من النجوم والشخصيات السياسية كرمت الممثلة الأميركية الشهيرة من قبل مركز كنيندي قاعة الحفلات والأوبرا في واشنطن، التي تكافئ سنويا خمسة فنانين لا يزالون على قيد الحياة لمساهمتهم في الثقافة الأميركية.

وفاز هذه السنة الى جانب ستريب عازف التشيلو يو-يو ما وعازف الساكسوفون سوني رولينز ومغني الكانتري نيل دايموند والمغنية في مسارح برودواي باربرا كوك. وقال الرئيس الأميركي خلال حفل الاستقبال “كل الذين شاهدوا فيلم “ذا فرانش لوتاننتز وومان” أغرموا بها”. وتقوم ستريب حالياً ببطولة فيلم “ايرون ليدي” حيث تؤدي دور رئيسة الوزراء البريطانية السابقة مارجريت تاتشر، الذي قد ترشح على أساسه للفوز بجائزة أوسكار للمرة السابعة عشرة وهو عدد قياسي. أما بالنسبة للفائزين الأخيرين، فهما عازف التشيلو يويو-ما (56 سنة)، المولود من والدين صينيين في فرنسا لكنه شب في الولايات المتحدة؛ والذي هو زائر “منتظم” للبيت الأبيض حيث عزف أمام الرئيس كينيدي في سن السابعة. وقد دعاه أوباما إلى العزف خلال حفل تنصيبه. والمغني نيل دايموند (70 سنة)، الذي باع 128 مليون اسطوانة. ومن أغانيه الشهيرة “سويت كارولين” المستوحاة من كارلوين كينيدي ابنة الرئيس السابق و”جيرل يو ويل بي ايه وومان سون”.

ومن بين الفائزين أيضا سوني رولينز، الذي لا يزال يتمتع في سن الحادية والثمانين بنفس “عملاق” يسمح له بالقيام بجولات عبر العالم.